كيف يمكنك تدريب دماغك على التركيز؟

كصاحب عمل أو ريادي، لديك الكثير على لتفكر به باستمرار. و الحفاظ على التركيز بالتأكيد مسألة صعبة نسبياً خصوصاً مع التدفق المستمر من الموظفين، العملاء، رسائل البريد الإلكتروني، والمكالمات الهاتفية كلهم يطلبون انتباهك. في هذا الموضوع سوف نعطيك الإجابة على سؤال كيف يمكنك تدريب دماغك على التركيز بالاضافة لاعطائك بعض النصائح التي من شأنها أن تساعدك على فهم و تجاوز حدود دماغك الطبيعية وسط الضوضاء مما يمكنك من تحسين التركيز و الانتاجية لديك بشكل ملموس.

كأن أدمغتنا مهيأة للالتهاء تماماً و في كل فرصة حيث يستقبل الدماغ أي شيء بدون تردد، و مما يزيد من صعوبة الأمر اليوم كوننا نعيش في زمن الثورة الرقمية و الشبكات الإجتماعية و المحتوى الرقمي الهائل مما يجعل من التركيز على شيء واحد مهمة صعبة جداً. و في تعريف صفة الإلتهاء و عدم التركيز Distraction يقول ديفيد روك David Rock، المؤسس المشارك لمعهد نيورو ليدرشيب NeuroLeadership ومؤلف كتاب دماغك في العمل Your Brain At Work، “الالتهاء هو عبارة عن تنبيه يطلب انتباهكم فوراً و هذا ما يجعله خطيراً على الإنتاجية حيث يكون رد فعل الدماغ على هذا النوع من التنبيهات تلقائياً تماماً و من الصعب توقيفه.”

في حين أن مهارة العمل على اكثر من مهمة في آن واحد Multi-tasking تعتبر مهارة أساسية و ضرورية في هذه الأيام و في جميع مناحي الحياة، لكنها تعتبر ذو نقمة شديدة أحياناً لمن يمتلكها حسبما يقول ديفيد روك David Rock “أن مهارة العمل على أكثر من مهمة في آن واحد غالباً ما تقلل من مستوى الذكاء لدى مالكها و قد رأينا لها تأثيراً مباشراً على معدل الذكاء IQ في التجارب العملية، حيث أن الشخص الذي يمتلك هذه المهارة يتعرض للخطأ بشكل أكبر بكثير ممن يقومون بالتركيز على مهمة واحدة فقط.”

و مما يزيد الأمور سوءاً و صعوبة أن أغلب من يمتلكون صفة الإلتهاء بسهولة يشعرون بشيء من الراحة و المتعة عند التهائهم و عدم تركيزهم، و يقول ديفيد روك David Rock “أن أضواء السعادة في دماغك كلها تشتعل عندما تعمل على أكثر من مهمة في آن واحد لأن الدماغ يجعلك تعتقد بأنك تقوم بانجاز الكثير بينما في الواقع أنت مشتت عن الهدف و تحتاج للتركيز و لم تنجز شيئاً واحداً بشكل كامل حتى الآن.”

و بنهاية المطاف، نود أن نوضح أن الهدف ليس هو التركيز المستمر، بل هو التركيز لفترة قصيرة خالية من الالهاء في كل يوم حتى تقوم بانجاز المهمة على وجه كامل، و بخصوص ذلك يقول ديفيد روك David Rock “عشرون دقيقة من التركيز العميق يومياً يمكن أن تحقق لك الكثير.”

حان الوقت لتكتشف كيف يمكنك تدريب دماغك على التركيز لكي تصبح أكثر انتاجية من خلال هذه النصائح الثلاث:

كيف يمكنك تدريب دماغك على التركيز؟

  • تفعل العمل الإبداعي أولاً: عادة ما نقوم بانجاز المهمات السهلة أولاً و من ثم نحاول الاستمرار الى المهمات الأصعب. مشكلة هذه الطريقة أنها سوف تستنزف الطاقة الخاصة بك و تقلل من تركيزك عندما تكون بأمسّ الحاجة لها في المهمات الأكثر تطلباً. لذلك من أجل التركيز بشكل فعّال، عليك بعكس هذا النظام. تحقق من المهام التي تتطلب الإبداع و التركيز أولاً، و بعد ذلك يمكنك أن تنتقل الى المهمات الأكثر سهولة، مثل حذف رسائل البريد الإلكتروني أو جدولة الاجتماعات.

كيف يمكنك تدريب دماغك على التركيز؟

  • تخصيص وقتك بشكل متعمد: من خلال دراسة الآلاف من الناس، وجد الباحث أن الشخص الطبيعي يمكنه التركيز فعلياً لمدة متوسطها ست ساعات فقط في الأسبوع، حيث أن معظم الناس يركزون بشكل أفضل في الصباح أو في وقت متأخر من الليل. و تظهر الدراسات أن ٩٠  في المئة من الناس يمكنهم التركيز بشكل أفضل خارج المكتب. لذلك فعليك معرفة الأوقات التي يمكنك التركيز بشكل جيد فيها لتقوم بانجاز المهام الصعبة خلالها و ترك المهام الأقل تطلباً للأوقات التي تكون فيها أقل تركيزاً.

كيف يمكنك تدريب دماغك على التركيز؟

  • تدريب عقلك مثلما تقوم بتدريب عضلاتك: . عندما تكون معتاداً على تعدد المهام في نفس الوقت، دماغك يتكيف بسهولة، و يصبح من السهل جداً أن تفقد القدرة على التركيز كما يصبح الالتهاء عادة. لذلك فعليك تركيز انجاز كل مهمة لديك لوحدها و أن تقوم بايقاف كل الانحرافات و الملهيات. يمكنك البدء بالمهمات الصغيرة و من ثم تنتقل للكبيرة عندما تبدأ بالشعور بثقة أكبر بالنسبة للتركيز دون توقف أو انقطاع، تماماً كما تفعل عندما تمرّن لياقتك أو عضلاتك.

نتمنى أن يساعدكم هذا التمرين أو التدريب للحصول على تركيز أكبر مما يضمن نجاحكم في أعمالكم و حياتكم.

يمكنك أيضاً قراءة موضوع ٤ استراتيجيات ترفع من حدة التركيز لديك.

Leave a comment

Send Comment